تللسقف نت telskuf
نافذة الدخول المستقلة



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الكشف عن بعض التحقيق الذي جرى مع طاغية العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
noeeleesa
.
.
avatar

عدد الرسائل : 25
العمر : 74
الموقع : http:rrawad.akbarmontada.com
علم دولتك :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 22/06/2008

مُساهمةموضوع: الكشف عن بعض التحقيق الذي جرى مع طاغية العراق   الخميس يوليو 02, 2009 9:58 pm

كل فترة زمنية تكشف المؤسسات المخابراتية في بريطاني واميريكا عن حقائق تتعلق بانظمة زالت الى غير رجعة الا ان هذه المؤسسات وللاسف لحد اليوم لم تنشر
الكيفية التي وصل بها صدام الى السلطة لانها مخجلة بكل حذافيرها والدولتين وافقتا على بقائه في السلطة يومها رغم انها كانت تعرف انه حافي لايملك
1- لايملك مؤهل حزبي يسمح له بهذا المنصب
2- لايملك مؤهل سياسي او مشاركة فعالة عبر تاريخ حزب البعث
3- لايملك ثقافة سوى ثقافة شارع وشهادة مدرسية سوى شهادة الدراسة المتوسطة حينها ؟
4- ان كل حزب البعث ناوءه منذ اللحظة التي اعلن فيها عن منصبه
وادناه الوثائق التي تم الكشف عنها عن هذا الطاغية الا انها غير ذات اهمية وفيها مغالطات متعمدة
------------ الخبر من ال cnn
الرئيس العراقي الراحل صدام حسين
بن لادن متعصب ولم أنف امتلاكي أسلحة خشية إيران
[b]واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- كشفت وثائق الاستجوابات التي أجراها مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي FBI مع الرئيس العراقي الراحل، صدام حسين، أن الأخير لم يكن "معجباً" بزعيم تنظيم القاعدة، أسامة بن لادن، الذي وصفه بأنه "متعصب،" مضيفاً أنه استنكر هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول 2001 برسائل خاصة للإدارة الأمريكية.
وأشارت وثائق الـFBI التي نشرها موقع مؤسسة "ناشيونال سكيورتي" غير الحكومية، التي دأبت على عرض الوثائق الرسمية الأمريكية المفرج عنها بموجب قانون حرية الوصول إلى المعلومات، إلى أن صدام لم يكن قادراً على نفي وجود أسلحة دمار شامل لديه، خشية انكشافه أمام إيران، كما نقلت "خيبة
أمله" من مواقف العرب ضده بعد حربه مع طهران.
وجرت عمليات الاستجواب خلال شهر يونيو/ حزيران 2004، وشارك فيها عدد من عناصر
FBI الذين
طبعا المقصود هي دولة الكويت القميئة وحكامها الانذال الذين يرسلون الموت الى ابناء الشعب العراقي يوما بعد يوم بشكل محموم مثل الجبناء الذين لم يستطيعوا الرد على الحمار فقرروا الرد على البردعة ناس من سفلة القوم وهذا هو ديدن كل جبان ارعن لايحترم قوانين الارض وقوانين السماء اضافة الى انهم الى حد يومنا يسرقون قوت العراقيين عن طريق سرقة نفطهم ووضعهم عنوة تحت الفصل السابع من ميثاق الامم المتحدة وهم يعرفون حق المعرفة ان هذا الشعب برئ مما فعله طاغية العراق بالكويتيتن وهم الذين اعلنوها مليون مرة قبل الاحتلال ان زوال طاغية العراق معناه اعفاء العراقين من اية تبعة لغزو الطاغية للكويت الا انهم لم يفعلوا والمصيبة الاكبر لو ان هذا المال يصرفونه في شان انساني جيد لما همنا شئ الا انه سوف يصرف على العاهرات وعلى موائد الميسر وعلى اللواطة والمتاجرة بالرقيق الابيض ؟
نوئيل عيسى
2/7/2009

يجيدون التحدث باللغة العربية، وقد أنكر خلالها صدام بشكل قاطع وجود صلات بينه وبين تنظيم القاعدة، وأشار إلى أنه بعث برسائل مستنكرة للهجمات إلى المدعي العام الأمريكي، رمزي كلارك، غير أنه لم يتمكن من استنكارها علناً لأنه كان رسمياً في حالة حرب مع أمريكا.
ولدى سؤاله عن الإنجازات التي قدمها للعراق، عدد صدام مجموعة من البرامج الاجتماعية، إلى جانب الهدنة المؤقتة مع الأكراد مطلع العقد السابع من القرن الماضي، إلى جانب تأميم النفط العراقي ودعم الدول العربية التي شاركت في حرب عام 1973 ضد إسرائيل
واكتفى بالإشارة بعد ذلك إلى تمكنه من النجاح في البقاء على رأس السلطة، رغم الحرب المدمرة مع إيران والعقوبات التي استمرت 12 عاماً ضد بلاده بعد غزو الكويت، مقراً بوجود بعض "الأخطاء" وبينها تدمير بعض أسلحة الدمار الشامل خلال العقد الثامن من القرن الماضي دون إشراف الأمم المتحدة أو مصادقتها.

اذا اين هي اسلحة الدمار الشامل وكما قلت في مواضيع عديدة ان هذه الاسلحة تحت سيطرة قوات الاحتلال لتطويرها واستخدامها في المنطقة عند الحاجة وهي
ترفض الاعتراف بالسيطرة عليها او بوجودها لان هذا يتطلب من قوات الاحتلال تدميرها امام المجتمع الدولي ؟

نوئيل عيسى
2/7/2009



ونفى الرئيس العراقي الراحل صحة بعض ما وصفها بـ"الأساطير" التي رافقت مسيرته، ومنها استخدامه للبدلاء الذين يشبهونه من أجل تجنب الاغتيال، مؤكداً أنه تمكن من التملص من خصومه عبر تجنب استخدام الهاتف، والتنقل بشكل مستمر من مخبأ لآخر.
كما كشف أن المزرعة التي كان يختبأ في حفرة تحتها عند اعتقاله كانت الملجأ الذي استخدمه

للاختباء بعد فشل الانقلاب الذي نفذه حزب البعث في العراق عام 1959.
هنا اريد ان انوه ان الطاغية لم يكن له اي دور في اي محاولة انقلابية قبل عام 1968 وان ماذكر عن مشاركته في عملية اغتيال الشهيد عبد الكريم قاسم كانت كلها فبركة وكذب واحتيال ؟

العملية نفذت من قبل خمسة اشخاص فقط وبعيدا عن حزب البعث بزعامة فؤاد الركابي حينها وقد التقيت بالسيد اياد في الموصل بتاريخ 6/4/1979 في منزله في منطقة باب لجديد وبحضور شقيقته بدعوة منه حين كنت وقتها اكتب وانشر في مجلة المتفرج وكنت مراسل التاخي في الموصل وخبرني انه اي اياد سعيد ثابت هو كان قائد المجموعة وذكرته بالبيان الذي صدر بعيد العملية معلنا عن جائزة لمن يلقي القبض على الفارين وكانت صورة القتيل الوحيد في هذه العملية هو المجرم (الغريري ) فوافقني وعدد اساء المشتركين وافهمني انهم اختاروا شخصين من المقيمين في الشواكة لا كمقاتلين بل كمساعدين مقابل دينار واحد لكل منهما وهما صدام وكان اجبن من الاخر اما الاخر فكان موظفا في مصلحة السكك العراقية ومهمة كل منهما هو حمل ( كوشر - زنبيل من الخوص ) لكل منهما وفي هذين الكوشرين اسلحة وقناب يدوية وعلى كل منهما عند اقتراب موكب الشهيد قاسم وضع الكوشر على الرصيف والانسحاب القوري وفعلا قاما بما امرا به ولجبن الطاغية وخوفا من اعتقاله فقد هرب الى جهة مجهولة ؟ وفي نفس اليوم اصدر حزب البعث بيان استنكر فيه عملية الاغتيال واعتبر القائمين ومنفذي العملية خارجين عاى القانون وتم اعتبارهم مفصولين من الحزب وتلك كانت بداية البداية في تمزق حزب البعث وطرد الركابي من قيادة الحزب وتنصيب علي السعدي بدلا منه ؟

اما صدام منذ مجيئه للسلطة واستيلاءه عليها بطريقة بهلوانية في 30/7/1968 بدا الحزب كله في مناؤته والعمل ضده لان وضعه في قيادة الدولة لم يكن عن استحقاق والحرب شنت ضده داخل وخارج الحزب من من اصغر حزبي الى اعلى قيادي في الحزب قام الاخ بتغير تاريخ الحزب واتلف الكثير من الوثائق ووثق لنفسه احداث ليس له صلة بها على الاطلاق ليظهر للمناوئين له انه كان له تاريخ نضالي داخل الحزب وهذا كذب وافتراء وللتاريخ اقول ان عدنان خيرالله عام 63 المشؤم كان له تواجد علني كملازم ثان طيار اضافة الى انه كان متواجد في باحة الاذاعة عندما اقتيد الزعيم الشهيد الى دار الاذاعة حينها اما الطاغية فلم يذكره كتاب وثق هذه الاحداث منذ عام 47 ولغاية 30/7/1968..

نوئيل عيسى
2/7/2009


وأعلن صدام أنه يتحمل شخصياً مسؤولية إطلاق صواريخ "سكود" على إسرائيل عام 1991،

ذكر لي ضابط شرطة في اسرائيل من ال عفانة كان في زيارة لعائلته في جبل المريخ مقابل محطة الوقود خلف مقر الجيش وكنت قد عالجته من خراج في فخذه انه عندما استدعوا للوقوف على الخسائر التي احدثتها هذه الصواريخ كانت صفر لان حشوة الصواريخ كانت رمال وسمنت فحسب

نوئيل عيسى

2/7/2009

معيداً السبب في ذلك إلى ما قال إنه "نفوذ كبير تمارسه إسرائيل على أمريكا" محملاً إياها مسؤولية "كل مشاكل العرب."
وأعرب صدام في الاستجوابات أيضاً عن "خيبة أمله" من الدول العربية بسبب مواقفها بعد انتهاء حربه مع إيران، ورأى أنها كانت "قليلة الوفاء" ( الكويت والسعودية حيث كان فعلا قد قاتل الايرانين بدلا عنهم ) حيال ما قدمه لها بـ"إنقاذ كل العالم العربي من الاحتلال الإيراني"، على حد تعبيره.
غير أن الوثائق خلت من مواضيع تهم الباحثين في العلاقات المعقدة بين واشنطن وبغداد، وبينها على سبيل المثال ما يروى عن دور لعبته المخابرات الأمريكية في وصول حزب البعث إلى السلطة،
فعلا لان انقلاب 17 /7/1968 نفذ من قبل السفارة البريطانية وبقيادة عبد الرزاق النايف وابراهيم الاسود واخرين وكان العقيد قحطان توفيق السعدون قائد الفوج الثاني حرس جمهوري هو الذي احتل القصر الجمهوري ولم يكن للبعث اي دور يذكر في هذا الانقلاب الذي حدث ضد حكومة عبد الرحمن عارف وطاهر يحي لان حزب البعث كان منحلا وقد اعلن كل القادة والكادر المتقدم فيه عام 64 وعلى يد عبد السلام عارف البراءة من الحزب بشكل نهائي وقد جيء مؤقتا باحمد حسن البكر كواجهة عمل لخلفيته السياسية عام 63 المشؤم رئيسا للجمهورية وكان من المفروض اقالته في 30/7/1968 وتنصيب عبد الرواق النايف رئيسا للجمهورية بدلا عنه الا ان البكر كان يعد العدة خلال الفترة من 17/7/1968 الى 30/7/1968من خلف الكواليس على تجميع القيادة القطرية المنحلة عام 64 واعادة ترتيب الحزب وكان يشاهد في التلفاز منذ يوم 17/7/1968 في كل المقابلات الرسمية والخطب خلال هذه الفترة جالسا على كرسي الرئاسة وخلفه النشال صدام حسين بصفته مرافقا له بلباس عسكري قميص وبنطلون قصير وبيده بندقيته البرنو التي ظلت ترافقه طيلة حياته حتى الاحتلال معتزا بها كفال حسن لانها هي التي اوصلته الى السلطة عما ان صدان عندما تسلم منصب النائب الاول للرئيس تحت تهديد السلام لم يكن قد وصل عضو شعبة بل كان عضو عامل ؟ .؟ ؟.


نوئيل عيسى
2/7/2009

وطبيعة الموقف الأمريكي من بغداد خلال الحرب على إيران، إلى جانب السياسة المطبقة حيال حيازة العراق أسلحة كيماوية رغم استخدامها ضد الأكراد.
يشار إلى أن المحقق الأساسي الذي استجوب صدام يدعى جورج بيرو، وقد شدد صدام أمامه على أنه لا يمتلك قدرات دمار شامل، وأنه لم يرد بنفي الاتهامات التي وجهت إليه في هذا الصدد، بسبب رغبته بالحصول على الدعم الشعبي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الكشف عن بعض التحقيق الذي جرى مع طاغية العراق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تللسقف نت telskuf  :: المنبر الحر-
انتقل الى: