تللسقف نت telskuf
نافذة الدخول المستقلة



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شرح انجيل يوحنا7: 1-7 ج1

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فريد عبد الاحد منصور
.
.
avatar

عدد الرسائل : 280
الموقع : Austarlia
جنسيتك : .au (استراليا)Australia
تاريخ التسجيل : 29/07/2009

مُساهمةموضوع: شرح انجيل يوحنا7: 1-7 ج1   السبت أغسطس 15, 2009 12:50 am

شرح انجيل يوحنا 7 : 1-7 ج1

فلاشات من محاضرات الاب ابرهيم حداد





وجعل يسوع يسير بعد ذلك في الجليل ولم يشأ ان يسير في اليهوديه لان اليهود كانوا يريدون قتلهُ وكان قد اقترب عيد الاكواخ عيد اليهود فقال له اخوته إذهب من هاهنا وامضي الى اليهوديه حتى يرى تلاميذك ايضا ماتعمل من الاعمال فما من أحد

يعمل في الخفية إذا اراد أن يُعرَف ومادمت تعمل هذه الاعمال فأظهر نفسك للعالم ذلك لان اخوته أنفسهم لم يكونوا يؤمنين به فقال لهم يسوع لم يأتي وقتي بَعد واما وقتكم فهو موأتِي لكم أبدا لايستطيع العالم ان يبغضكم ابدا وأما انا فيبغضني لاني أشهد عليه ان اعماله سيئه .

ان معنى سير يسوع بالانجيل اي العمل الدائم ، لان ابي يعمل وانا اعمل ايضا اي مادام النور معكم فأعملوا اعمال ابي . اي يعني ايضا الى عمل الله الدائم في حياة الانسان حتى لو كان العمل صليب هو عمل الله لان عمل الله هو عمل غربله .

ففي الانجيل مثلا يتغربل الناس المختارين الذين يفسروا الانجيل بألهام الروه القدس

لذا هناك الكثير الذين يسقطوا وفي المقابل اناس يخلصوا ويصمدوا والذين يبقوا قليلين والساقطين كثيرين على عدد رمل البحر وليس هنا من اسهل خط النزول وبالمقابل ليس هناك اصعب من خط الصعود الماء تنزل نزول ولكن لكي تصعد بحاجه الى مضخه ، والذي نحن ننزل به حسب الجاذبيه وجاذبية ليس فقط تجذب جسمي وهو رمز انها تجذب افكارنا وشهواتنا ومحبتنا وقلوبنا تجذب للارض واذا تريد ان تنجذب للسماء لابد ان تعمل خط صعودي مقاوم لخط قوة الجاذبيه وهذا صعب وخط الصعود هو درب الجلجله لابد ان احمل الصليب وأصعد الى السماء .

ونكمل انه لم يشأ ان يسير في اليهوديه لان اليهود كانوا يريدون قتله ، لماذا لم يسير في اليهوديه مع العلم انه لابد كان يبشر الجميع وهو بشر فيها ولكن لم يرجع لانه كانوا يريدون قتله ؟ لان اليهوديه فيها اكثر شيء اليهود المتعصبين الغيورين وغيرهم ان يسوع ماشاء ان يسير بينهم لانه كُرهم له وللكلمه شََل عمل الكلمه في حياتهم اي الكلمه عندهم لاتعمل وكما نعرف ان عملية السير في الانجيل ترمز لاستمرار عمل الله في الانسان ولكنه لم يشأ ان يسير في اليهوديه وفيها ترعرعت الشريعه اليهوديه الجسديه الحرفيه المتعصبه جسديات حيثما توجد الجسديات ينشل عمل الله بالكامل لانه عمل الله روحي ، وعبارة يريدون قتله لانه أي انسان عنده الروح القدس ويريد ان يعيش حياة الجسد وشهواته الروح القدس هنا يُصلب

فيه يموت هنا الرمز الطبيعي الوقائعي يدل على ما يحدث في عالم الروح ماذا صار بيسوع بالصلب على الصليب ويدل ايضا كيف نصلبه بالروح .

وعبارة وكان قد اقترب عيد الاكواخ ( عيد المظال)عند اليهود ويرمز لوقت خروج اليهود من مصر الى صحراء سيناء وكانوا يعملوا مظال وايضا على رأسهم خيمه كبيره فيها يضعوا تابوت العهد وهنا كان موسى يقول لهم ان يضع كل سبط خيامه لوحده عن السبط الاخر والخيمه الكبيره فيها تابوت العهد وكان يدخل فيها موسى وهارون . والخيمه كانت متنقله وبحد ذاتها ترمز الى تجسد يسوع المسيح ، مار بولس يقول اني مشتاق كثير أن أترك الخيمه التي انا فيها لان الخيمه هي المسكن المؤقت والمتنقل لكن البيت المسكن الدائم الثابت ، وعندما قال يسوع للتلاميذ عند أبي منازل كثيره وأنا ذاهب لأعدها لكم ، قال منزل وليس خيمه لان المنزل هو المسكن الابدي المنزل عندما تنزل هناك النزول يعني ابدي .

الاكواخ ترمز الى تجسد المسيح وليس فقط بتابوت العهد بل تجسد المسيح فينا وكما قلنا كانوا يقيمون الخيمه الكيبره وفيها تابوت العهد وبعدها الأسباط تضع خيامها كُلآ على حدى والخيمه الكبيره ترمز لتجسد يسوع بالكنيسه والكنيسه هي ابديه لكنها تسكن في الزمن بطريقة مؤقته لكي تُضيء العالم ولكنها ابديه مثل يسوع لانه تمثل جسده السري فعيد المظال يرمز لتجسد يسوع .

كما نعرف ان الخيمه ضعيفه وتتأثر بالظروف التي حولها ولكن البيت قوي يقاوم الظروف وهذا يرمز للخيمه ان مركز الكنيسه ضعيف جدا في الصحراء والصحراء دائما تتعرض لعواصف ولابد الاوتاد تثبت بصوره قويه حتى لاتتاثرالخيمه من جراء العواصف . لاحظوا الكنيسه في العالم كما هي ضعيفه( لان فصلوا بين الدوله والكنيسه) حيث كانت الكنيسه هي الرائد الاول لقضايا القوانين( في السابق) التي تفرض على الناس وكانت القوانين مستوحاة من الانجيل لكن جاءت الروح العالميه

انفصلت بيت الدوله والكنيسه واصبحت الكنيسه تحت قوانين الدوله او القوانين العالميه . وايضا ضعفها ليس انها هشه مثل الخيمه وليس مثل البيت فالنفرض اننا لانذهب للكنيسه لفتره انها سوف تغلق لاحظوا مدى ضعفها . يسوع قال سأرسلكم كخراف بين ذئاب الذئب قوي وله انياب واسنان قويه يفترس بها اما الخروف ضعيف جدا لايقاوم ابدا لايستطيع ان يدافع عن نفسه . تجسد يسوع المسيح بالكنيسه تجسد ضعيف جدا لدرجة انه التجسد الذي يعمل الكنيسه حَمل مذبوح

هذه الصوره التي يريدها الله للذبيحه وهذه الصوره طبعها في ابنه وايضا يطبعها بالكنيسه وعندما تجسد يسوع اي حمل الله في الكنيسه أصبحت الكنيسه حَمل الله

ضعيفه جدا ليس لها براثم ولا انياب يؤكَل ولاتأكُل تُفتَرَس ولاتفترس ، لذا كانت خيام ومظال والمكان كان للتنقل لانه لايعاش بالصحراء . والكنيسه لاتستطيع ان تحيا الملكوت في العالم مثل ما الناس في الصحراء لايستطيعوا ان يعيشوا حياة مَدَنيه في الصحراء لذا كانوا اليهود يقولوا لموسى ان يرجعهم لمصر .

العيش يعني اجباري وقسري بالقوه الواحد يعيش بالصحراء ، وبنفس الطريقه

الكنيسه بالقوه قادره ان تعيش او تبشر بالكلمه في هذا العالم لانه القليل يأتون اي المختارون قليلون . هناك الكثير يقولون ان كنائسنا مملوءه بالحاضرين فيها ويتباهون فيها ولكن تكلم بالحق والحقيقه واكرز بها هكذا فانهم سوف يهربوا ولايحضروا لان الناس تكره الحقيقه ولكن عندما الخوري يتكلم بما يحبه الحاضرين

او يتكلم بحسب شهوات الناس . الكنيسه مضطهده حتى من داخلها ومن اعضائها والكنيسه الكاثوليكيه هي الحق هي كنيسة ابائنا واجدادنا وليس ممكنا ان نتركها ونتخلى عنها مهما كلف الامر . وكما حصل عندنا ان الحكومه شكرت الكنيسه لانهم صاروا يعطوا القربان باليد وليس بالفم ومنعت رتبةالسلام ( بسب فيروس انفلاونزا الخنازير ) لمدة اسبوعين اليس الماء المقدس يعتبر واسطه لنقل العدوى وايضا التنفس للجميع في الداخل وصواني التبسيه التي تجمع بالكنيسه مرتين اليست هي ايضا تساعد على العدوى كل هذه ليس في عينهم وهناك وسائل عده اخرى لتقل العدوى ولكن هم فقط ركزوا على القربان وحتى بعد لايغمزوا القربان بالخمر ويعطوه للناس هكذا يعملوا يريدوا ان يخوفوا الناس من الكنيسه ويشككوا الناس بالقربان انه يريدون تخريب الكنيسه بأي طريقه والمصيبه ان الكنيسه تستجاب معهم لو الكاهن لديه ايمان باننا نوثق بيسوع وهل من المعقول الرب يسوع يحمل في قربانه فايروس او بكتريا! ان يسوع هو حياة يشفي المرض في الماضي والان اي لايمرض النفس ولم يخرج الموت ابدا من يسوع الموت او مرض ولكن هذا تشكيك بالقربان انتبهوا اعداء المسيح انهم يعملوا بطرق ملتويه ليلا ونهارا .

فقال له اخوته . هنا اخوتنا البروتستانت والانجيلين يقولون ان له اخوه . سؤال لماذا يسوع ليس لديه اخوه ؟ وسوف نتطرق لهذا الموضوع لانه يتعرض الكثير منا لهجمات الانجيلين لنا وشهود يهوا وكيف يمكن ان نبرهن لهم بان العذراء لم تولد اخوة ليسوع ؟ لدينا ثلاثة دلائل من الانجيل :
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شرح انجيل يوحنا7: 1-7 ج1
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تللسقف نت telskuf  :: كتابات وخواطر روحانية مسيحية :: الكتاب المقدس-
انتقل الى: